أمنيات

2316 قضية لنيابة الأحداث في 2018 ارتكبها 3390 حدثاً

2316 قضية لنيابة الأحداث في 2018 ارتكبها 3390 حدثاً

أظهر تقرير إحصائي رسمي كويتي أن عدد قضايا نيابة الأحداث في عام 2018 بلغ 2316 قضية ارتكبها 3390 حدثا توزعت على 2092 جنحة وبنسبة 90.3 في المئة مقابل 224 جناية وبنسبة 79.7 في المئة.

وقال التقرير السنوي الذي أعدته نيابة الأحداث في وزارة العدل عن عام 2018 ،على نسخة منه إن الأحكام القضائية المنفذة العام الماضي بلغ 1180 قضية توزعت على الاختبار القضائي 1065 حكما أي ما نسبته 90 في المئة و78 حكما للإيداع في دار الرعاية الاجتماعية بنسبة 7 في المئة ثم 37 حكما بالحبس في دار التقويم الاجتماعي أي ما نسبته 3 في المئة.

وجاءت جرائم المرور في صدارة الجرائم المرتكبة من الأحداث في عام 2018 وبنسبة 61.1 في المئة تليها جرائم الاعتداء على النفس بواقع 14.7 في المئة ثم جرائم الاعتداء على المال 9.8 في المئة فجرائم أخرى 3.6 في المئة.

بعد ذلك تأتي جرائم المخدرات والخمور ب 2.7 في المئة فجرائم الاعتداء على العرض والسمعة 2.6 في المئة ثم جرائم البيئة 2.5 في المئة تليها جرائم سير العدالة وأعمال الموظفين العامين 1.5 في المئة فجرائم إساءة استخدام الهاتف 1.5 في المئة.

وتوزعت قضايا الأحداث المرتكبة عام 2018 حسب الجنس على المتهمين الأحداث الذين بلغ إجمالي عددهم 3390 حدثا بواقع 3198 من الذكور وبنسبة 95 في المئة مقابل 191 من الإناث وبنسبة 5 في المئة.

وبالنسبة للأحداث المرتكبة عام 2018 حسب الفئة العمرية فقد سجلت الفئة من عمر 15 إلى 17 ما نسبته 67 في المئة ومن 7 إلى 14 سنة 32 في المئة وأقل من سبع سنوات 1 في المئة.

وعن توزع الجرائم المرتكبة حسب المحافظات سجلت (الجهراء) و(حولي) و(الأحمدي) ما نسبته 20 في المئة في كل محافظة من تلك المحافظات تليها الفروانية ب 18 في المئة فالعاصمة 13 في المئة وأخيرا مبارك الكبير ب 9 في المئة.

وتفصيلا للجرائم المرتكبة فقد بلغ عدد جرائم المرور 1417 جريمة شكلت 61.1 في المئة من إجمالي قضايا نيابة الأحداث بواقع 1313 القيادة بلاد رخصة سوق و 75 الحوادث المرورية و 11 القتل الخطأ نتيجة حادث مروري و 10 الإصابة الخطأ نتيجة حادث مروري و4 القيادة بحالة سكر و4 القيادة برعونة وإهمال وتعريض حياة الغير للخطر.

وسجلت جرائم الاعتداء على المال 227 جريمة أي بنسبة 9.8 في المئة من إجمالي قضايا نيابة الأحداث بواقع 109 جرائم سرقة بسيطة أو الشروع فيها و46 السرقة بالعنف و 35 السرقة عن طريق الكسر و20 الاتلاف و7 تزوير المحررات وخيانة الأمانة و6 الحريق العمد و4 دخول مسكن بقصد ارتكاب جريمة فيه.

أما جرائم الاعتداء على النفس فبلغ عددها 342 جريمة شكلت 14.7 في المئة من إجمالي قضايا نيابة الأحداث توزعت على 310 ضرب على نحو محسوس و8 آلام بدنية شديدة و6 انتحار أو الشروع فيه و 5 عاهة مستديمة و5 القتل أو الشروع بالقتل و4 الأذى البليغ و3 إصابة بالخطأ و 1 القتل عن طريق الخطأ.

وحول جرائم الاعتداء على العرض والسمعة فقد بلغ عددها 62 جريمة شكلت ما نسبته 2.6 في المئة من إجمالي قضايا نيابة الأحداث بواقع 23 القذف والسب و 17 الخطف بالإكراه أو الشروع فيه و 16 هتك عرض معدوم الإرادة و3 مواقعة أنثى برضاها و2 هتك عرض بالإكراه و 1 الزنا.

وعن جرائم المخدرات والخمور فقد بلغ عددها 63 جريمة شكلت 2.7 في المئة من إجمالي جرائم نيابة الأحداث توزعت على 46 تعاطي المؤثرات العقلية و 8 الاتجار بالمؤثرات العقلية و5 تعاطي المواد المخدرة و2 تعاطي الخمر في مكان عام و2 السكر البين.

وحول جرائم سير العدالة وأعمال الموظفين العامين فقد بلغ عددها 37 جريمة شكلت 1.5 في المئة من إجمالي جرائم نيابة الأحداث بواقع 16 التعدي على موظف عام و 15 إهانة موظف عام و3 إزعاج السلطات و1 بلاغ كاذب و 1 الهروب بعد القبض و 1 إعانمة متهم على الفرار.

أما بالنسبة لبقية الجرائم التي بلغ عددها 37 جريمة وشكلت 1.5 في المئة من إجمال قضايا نيابة الأحداث فقد توزعت على 60 جريمة ضد البيئة و9 جرائم تعريض حدث للانحراف و62 جنح أخرى.

وتضمن التقرير الإحصائي مقارنة لقضايا نيابة الأحداث الأكثر ارتفاعا في السنوات بين عامي 2012 و 2018 حسب النوع وأظهرت ارتفاع جرائم المرور بنسبة 800 في المئة (بلغ عددها 176 في عام 2012 مقابل 1417 في عام 2018) ثم جرائم المخدرات والخمور بنسبة 500 في المئة (بلغ عددها 11 في عام 2012 مقابل 63 في عام 2018).

ولفت إلى ابتكار نيابة الأحداث مبادرة للصلح في الجرائم المرورية البسيطة بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور للحفاظ على مستقبل الأحداث منذ بداية سنة 2018 إذ تم تطبيق الصلح في 662 قضية بنسبة 28.7 في المئة من إجمالي القضايا الواردة لنيابة الأحداث عام 2018 البالغ عددها 2316 قضية وجميع الإجراءات تتم بيوم واحد داخل مبنى النيابة.

ووفق آلية تفعيل الصلح يتم لدى ارتكاب الحدث جريمة مرورية بسيطة التحقيق مع الحدث يليه إلقاء ضابط المرور محاضرة توعية لهذا الحدث ثم يتم دفع مبلغ الصلح لحساب الإدارة العامة للمرور وأخيرا حفظ القضية للتصالح.

وعن نسبة إنجاز القضايا أفاد التقرير بأن إجمالي قضايا نيابة الأحداث المنجزة بالإحالة للمحاكمة الجزائية أو الحفظ عام 2018 بلغ 2290 بنسبة 8ر19 في المئة في حين بلغت نسبة إنجاز القضايا 8ر98 في المئة خلال 2018 مقابل 98.1 في المئة خلال عام 2017 و99.8 في المئة خلال عام 2016.

وحول قضايا اليوم الواحد المنجزة ذكر التقرير السنوي لنيابة الأحداث أن عددها عام 2018 بلغ 1430 وبنسبة 61.7 في المئة من إجمالي القضايا الواردة لنيابة الأحداث.
وعن نسبة الإدانة أفاد بأن قضايا نيابة الأحداث التي صدر بها حكم نهائي بإدانة متهم حدث من المحاكم المختصة بلغت 92.1 في المئة عام 2018 مقابل 92 في المئة عام 2017 و2ر92 في المئة عام 2016.

وحول نسبة الإدانة مقارنة مع بعض دول العالم أظهر التقرير الإحصائي أنها بلغت في الكويت 1ر92 في المئة وفي أستراليا 98 في المئة وفي جنوب إفريقيا 91 في المئة وفي إنجلترا وويلز 87 في المئة وفي إسبانيا 74 في المئة.

أما بالنسبة للأحكام القضائية المنفذة عام 2018 فقد بلغ عددها 1180 قضية في حين توزعت أنواع الأحكام المنفذة على الاختبار القضائي 1065 حكما بنسبة 90 في المئة و78 حكما للإيداع في دار الرعاية الاجتماعية بنسبة 7 في المئة ثم الحبس بدار التقويم الاجتماعي بنسبة 37 حكما بنسبة 3 في المئة.

وللاشارة فإن تعداد السكان في الكويت خلال عام 2018 وفق إحصائية الهيئة العامة للمعلومات المدنية بلغ 969ر365ر4 نسمة في حين بلغ عدد الأحداث في الكويت العام ذاته 349ر320ر1 حدثا بنسبة 4ر22 في المئة من إجمالي تعداد السكان وعرف التقرير الإحصائي الحدث بأنه كل شخص لم يتجاوز الثامنة عشرة من العمر.

وكان عدد قضايا نيابة الأحداث عام 2017 قد بلغ 1880 قضية ارتكبها 2071 حدثا في حين بلغ عدد الأحداث المنفذة أحكام قضائية ضدهم 809 منهم 712 نفذوا أحكاما بالاختبار القضائي و78 بالإيداع في دار الرعاية الاجتماعية و19 بالحبس في دار التقويم الاجتماعي.

مقالات ذات صلة